آخر الأخبار
. سياسة

البابا تواضروس: الرئيس السيسي يسعي للحفاظ على النسيج المصري

البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية

أكد قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية أن الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية يسعى إلى الحفاظ على النسيج الوطني المصري الواحد وإرساء مبادئ الوحدة الوطنية.

وقال البابا تواضروس الثاني -خلال لقائه مع رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر الدكتور القس إندريه زكي ووفد الكنيسة الإنجيلية الأمريكية بالمقر البابوي مساء يوم الجمعة4-1-2019، للتهنئة بعيد الميلاد المجيد- إن الرئيس السيسي يسعى جاهدا لاحترام وتقدير جميع الأديان بالمجتمع المصري, وإنه تأكيدا لهذا الأمر سيفتتح رئيس الجمهورية أكبر كاتدرائية بالشرق الأوسط بحضور قيادات من دول العالم مساء بعد غد الأحد.

وأوضح البابا تواضروس أنه سعيد بلقاء وفد الكنيسة الإنجيلية بالولايات المتحدة الأمريكية ومستشاري الرئيس ترامب للجنة الحريات, وأنه فخور بمشاركتهم في افتتاح كاتدرائية ميلاد المسيح بالعاصمة الادارية الجديدة التي تعد أكبر كاتدرائية بالشرق الأوسط.

بدوره، قال الدكتور القس أندريه زكي رئيس الطائفة الإنجيلية في مصر إن عيد الميلاد المجيد مناسبة ملهمة; تنفتح فيها عقولنا على آفاق جديدة، وأنها فرصة جليلة للتقارب وتبادل التهاني التي تعبر عن مشاعر صادقة, مشيدا بجهود الرئيس السيسي للحفاظ على استقرار المجتمع المصري من خلال تشكيل اللجنة العليا لمواجهة الاحداث الطائفية.

ضم وفد الكنيسة الانجيلية الذى قدم التهنئة للبابا تواضروس الثاني القس رفعت فكري رئيس السنودس الإنجيلي والقس رفعت فتحي رئيس أمانة مدارس السنودس.

وحضر اللقاء من الكنيسة الأرثوذكسية الأنبا إرميا الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي والقس أنجيلوس إسحق سكرتير البابا تواضروس الثاني والقس بولس حليم المتحدث الإعلامي للكنيسة القبطية الأرثوذكسية والدكتور جرجس صالح الأمين العام الشرفي لمجلس كنائس الشرق الأوسط.

 

اترك تعليقاً